الرئيسية / مقالات (صفحه 30)

مقالات

إثارة قرآنية – ٣ (وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا)

تقدم في الإثارة الأولى في النقطة [1] أن هذه الآيات تتحدث عن موقف حوى إرادتان (إرادة فحشاء +إرادة سوء) وكِلا الأمران كانا سيقعا عليه من امرأة العزيز فصرفهما الله عنه (كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء)، وكما نصت الروايات على أن المراد بالفحشاء هي الزنا والسوء هو الضرب أو القتل، ولكن …

أكمل القراءة »

إثارة قرآنية – ٢ (وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا)

نقاط ثلاث ولازال الكلام في معنى هــم امرأة العزيز، ولحد الآن لم ندخل في معنى هم يوسف، لذلك أرجو التريث بتوضيح النقاط التي ستجعلنا نـنظر للموقف بشكل مختلف. 1- قال تعالى (وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ): أقول لو أن الآيات توقفت لهذا الحد …

أكمل القراءة »

إثارة قرآنية – ١ (وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا)

قوله تعالى (وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ) كثر الأخذ والرد بشأنها وسأحاول طرح ما أريده في الحلقة الثالثة بشكل مختلف وهنا أسرد بعض التنبيهات التي لم تبحث بشكل دقيق. 1- هذه الآيات تتحدث عن أمرين فالأول: السوء والثاني الفحشاء بدليل (لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء)، أي …

أكمل القراءة »

منغصات الحياة لا تعني التعاسة

كما في الطرق والشوارع يواجه السائقون منغصات تعكر عليهم صفو الطريق، كذلك في طريق السعادة لا بد من منغصات تواجه سالك الطريق. هذه المنغصات على نوعين: الأول: المنغصات البسيطة، ولكنها مزعجة، مثال: في طريق السائقين يواجهون على سبيل المثال:  المطبات، تصرفات السائقين الآخرين الذين لا يلتزمون بأنظمة المرور والسير، المسرعين …

أكمل القراءة »

لا تنخدعوا

بين الفينة والأخرى تتصدر برامج التواصل الاجتماعي بعض المقالات أو رسائل أو فيديوهات يعبّر فيها أصحابها عن رفضهم لسلوكيات معيّنة أو تصرفات خاطئة في حق فئة أو مجموعة أو أهل ملة أو أتباع مذهب معيّن معبّرين عن استيائهم واحتجاجهم على تلك الممارسات متناسين ما قدّمت أيديهم وما تلفّظت به ألسنتهم …

أكمل القراءة »

قيامة الصحوة أَم صحوة القيامة؟

فاجأ عائض القرني مشاهدي برنامج «ليوان» الذي يُعرض على شاشة «روتانا خليجية» حينما وجَّه اعتذارًا باسم «الصحوة» للمجتمع السعودي كافة، عن الأخطاء التي اقترفوها وحادتْ عن الكتاب والسُنَّة وخالفت سماحة الإسلام المعتدل الوسطي، حسب وصفه. ومن الملاحظ في حديث الشيخ القرني أنه لم يعتذر عن منهجية الصحوة بالمُطلق، بل اعتذاره …

أكمل القراءة »

لا عيد بلا فرح

الأعياد محطات للفرح. وقد سمي العيد عيداً، لأنه يعود كل سنة بفرح مجدد، وهو عند العرب الوقت المجدد ليعود فيه الفرح. 1 عيد بلا فرح ليس بعيد. وفرح بلا مرح ليس بفرح. ومرح بلا ضحك ليس بمرح. وعيد بلا فرح ومرح وضحك هو عيد لا سعادة فيه، هو عيد لا …

أكمل القراءة »

هل يسعدك تدينك أم يتعسك؟

يقر أغلب فلاسفة السعادة بأن رسالة كل الديانات السماوية والأرضية هي إيصال الإنسان للسعادة. من هذا المنطلق يمكننا القول: إن التدين الذي يعيق المرء عن التناغم مع نفسه، أو يمنعه عن الانسجام مع متطلباته الذهنية أو يتنافر مع حاجاته النفسية والروحية والبدنية هو تدين غير صحيح… هو تدين بحاجة إلى …

أكمل القراءة »

ثقافة مقيّدة وخطوط حمراء

تتعدد المشارب وتختلف المصادر حول الثقافة الإسلامية ومتغيراتها وتظل أحادية الجانب عندما لا تجد مَن يقوّم الإختلاف الواضح في مضامين تلك الثقافة وتظل رهينة رأي قد ينساق إليه العديد من الناس بما يتناسب مع أفكارهم وعقولهم التي يعتقدون برجاحتها مهما كانت الحجج واضحة والبراهين ساطعة. هذا التشبث بالرأي الأحادي يعود …

أكمل القراءة »

أصدقاء المرحلة

كنتُ في بَهو أحد الفنادق ذات ليلةٍ أحتسي فنجانًا من القهوة، قررتُ فجأة تصوير الفنجان ونشر الصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لمشاركة تلك اللحظة الرائقة مع الأصدقاء، نشرتها دون انتظار أو ترقّب لأي ردة فعل إزاءها. الصورة كانت مُعَنوَنة باسم المكان الذي كنتُ أركن إليه، دخل عليّ أحد الأصدقاء على …

أكمل القراءة »