الرئيسية / منوعات / المدخنون عرضة لمضاعفات كورونا ١٤ مرة.. تجنبوا السجائر نهائيًا

المدخنون عرضة لمضاعفات كورونا ١٤ مرة.. تجنبوا السجائر نهائيًا

في تحذير جديد كشف الخبراء أن المدخنين أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات خطيرة بعد التقاط عدوى كورونا بمقدار 14 مرة مقارنة مع غير المدخنين، ويمكن أن يعرضوا أفراد الأسرة لخطر الإصابة أيضاً ، إذ قال مدير الصحة العامة في إنكلترا، البروفيسور جون نيوتن: “باتت الحاجة للإقلاع عن التدخين ملحة أكثر من أي وقت مضى، ليس فقط للحفاظ على صحتك الخاصة ولكن لحماية من حولك أيضاً” .

وبحسب البروفيسور نيوتن، فإن التدخين يتسبب في تلف الرئتين مما يجعلهما ضعيفتين وأكثر عرضة للإصابة بالمزيد من الضرر أثناء الإصابة بفيروس كورونا.

وبعرض الموضوع على استشاري الأنف والأذن والحنجرة الدكتور كمال حنيف قال لـ”المواطن”: التدخين يترك آثاراً خطيرة في الجسم ، وأول عضو يتأثر به هو الرئتان، وفيروس كورونا يؤثر أيضاً بعد دخول الجسد على الرئة، وبالتالي فإن ضعف المناعة الناتجة عن التدخين يجعل الرئتين في حالة ضعف أمام الفيروسات المعدية ، إذ إن خطورة المرض تتضاعف عند المدخنين بسبب الالتهاب الرئوي الذي يحدث.

وأكد أن أحد المكونات في التبغ هو “النيكوتين” وهو سريع في الوصول إلى الدماغ ويجعل الفرد يشعر بالنشاط لفترة من الوقت، ولكن مع تلاشى هذا التأثير يزيد الشعور بالتعب وترتفع الرغبة في تناول كميات أكثر النيكوتين، لذا فأن خير نصيحة هي الإرادة القوية في ترك التدخين تفاديًا لمضاعفاته التي تبدأ بالسرطان وتنتهي بالوفاة ( لا قدر الله)، وهده المرحلة فرصة ذهبية لجميع المدخنين.

من جهته أوضح الدكتور البريطاني باباك أشرفي، بأن التدخين المفرط يمكن أن يضعف المناعة، ويجعل الجسم أكثر عرضة للإصابة بالفيروسات. إضافة إلى ما سبق، حذر الدكتور أشرفي من أن التدخين قد يجعل أعراض كورونا أكثر حدة، ويطيل مدة المرض.
وأظهرت أبحاث أخرى بأن معدل البقاء على قيد الحياة لدى الرجال المدخنين المصابين بكورونا أقل من النساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.