الرئيسية / منوعات / وزير التعليم آل الشيخ مع مديري التعليم خلال اجتماع حول مصير العام الدراسي الحالي

وزير التعليم آل الشيخ مع مديري التعليم خلال اجتماع حول مصير العام الدراسي الحالي

يجتمع وزير التعليم، الدكتور حمد آل الشيخ، مع مديري التعليم في المناطق والمحافظات، اليوم الاثنين، في قاعة الاجتماعات الكبرى بمكتبه، حيث من المقرر أن ينطلق الاجتماع في تمام الساعة العاشرة، وتقرر أن يتم الاجتماع بين وزير التعليم ومديري التعليم عبر نظام الاجتماعات المرئية، لمناقشة إدارة أزمة الكورونا ومتابعة الدراسة عن بُعد.

ومن المقرر أن يناقش وزير التعليم خلال الاجتماع القرارات المتعلقة بالدراسة في ضوء المستجدات والتدابير والإجراءات الوقائية لمواجهة كورونا، وسط تساؤلات عديدة بشأن مصير الفصل الدراسي الثاني بعد تعليق الحضور إلى المدارس.

وكانت المملكة اتخذت إجراءات مشددة لمنع انتشار فيروس كورونا، منها تعليق الدراسة وتعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وتعليق العمل بالبصمة في العديد من المؤسسات، وتعليق الرحلات الجوية الدولية لمدة أسبوعين.

وتفقد وزير التعليم أمس بحضور وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه، مركز إنتاج محتوى المدرسة الافتراضية بمدينة الرياض الذي يخدم ستة ملايين طالب وطالبة عن بُعد على مستوى المملكة خلال مدة تعليق الدراسة.

وفي نهاية الجولة التفقدية أوضح وزير التعليم أنه بعد عشر ساعات من إعلان تعليق الدراسة تحولت الوزارة من نظام تعليمي يعتمد على حضور الطلاب إلى نظام تعليمي آخر يعتمد على خيار التعليم عن بُعد، مؤكدًا أن هذا التحول لم يكن سهلًا، ولكن استطاعت الوزارة في ساعات أن تخدم ستة ملايين طالب وطالبة في التعليم العام، وحوالي مليون وستمائة ألف طالب في التعليم الجامعي عبر منصات وبرامج تقنية.

وأضاف الدكتور آل الشيخ: كان هدفنا تحقيق مصلحة الطالب والطالبة، وعدم توقف رحلتهم التعليمية ليوم واحد، مشيرًا إلى أن جميع الجهود أثمرت اليوم عن وجود المدرسة الافتراضية التي تتيح خيارات متعددة للطلاب والطالبات في أي وقت وفي أي مكان، سواء في قناة عين أو رابط القناة على اليوتيوب أو بوابة عين أو بوابة المستقبل أو منظومة التعليم الموحدة.

وأوضح أن الطلاب والطالبات في الجامعات كانوا كذلك في رحلة علمية عن بُعد مع أساتذتهم، ويتفاعلون معهم، ويؤدون اختباراتهم وتكاليف موادهم، مبينًا أن وزارة التعليم استطاعت في هذه المرحلة تحقيق أرقام غير مسبوقة في التعليم عن بُعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.