الرئيسية / المجتمع / من هو صديق ابني؟! من هي صديقة ابنتي؟!

من هو صديق ابني؟! من هي صديقة ابنتي؟!

عزيزي الأب/ عزيزتي الأم

همسة في أذنكم ونصيحة نقدمها وليس تدخلا في شؤون الأسرة  أحببنا التذكير بها والحرص عليها  من واجب عملنا تجاه المجتمع قد نغفل عنها لكثرة ضغوط الحياة.

فعن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: “ألا كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته”

فقد لوحظ في الفترة الأخيرة أن كثيرا من الآباء والأمهات في مجتمعنا لايعرفون من هم أصدقاء أبنائهم وبناتهم وماهي ميولهم وتوجهاتهم وبالتالي ربما يعكس هؤلاء الأصدقاء التوجه الذي سيرسم سلوك الأبناء دون الإحساس بهذا الشعور، فلطالما استشعرنا من الأهل يبذلون جهود مباركة في تربية الأبناء تربية صالحة حتى سنوات متقدمة ولكن بمصاحبة شخص غير مناسب يقود الإبن أو الإبنة إلى ما لايحمد عقباه كشرب الدخان، مشاهدة المحرمات أو السفر المحرم وغيرها فتذهب هذه الجهود سدىً في ليلة واحدة مثلا بتنفيذ سرقة! ويالها من خسارة عظيمة.

الواجب على الآباء مراقبة الأولاد مراقبة دقيقة وكاملة ما دام في ذلك صيانة لهم عن المفاسد.

والله ولي التوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.