الرئيسية / العليوات / تذكير للوقاية والأهمية: بيان هام لأهالي العليوات

تذكير للوقاية والأهمية: بيان هام لأهالي العليوات

المجتمع الكريم…
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تمت ملاحظة بعض الممارسات الخاطئة في مجتمعنا والتي أكدت عليها وزارة الصحة وتسببت بزيادة نسبة الحالات في البلد بشكل مقلق جدا ومن واجبنا ومسؤوليتنا الاجتماعية ان نبين لكم خطورة الوضع الراهن ونؤكد على ما دعت اليه وزارة الصحة بايقاف التجمعات بكل اشكالها وضرورة التباعد الاجتماعي حفاظا على آبائنا واخواننا واخواتنا وبالخصوص الاطفال وكبار السن من لديهم امراض مزمنة، محذرين من العواقب التي تلحق بالشخص المصاب وعائلته.

ونشدد هنا على أن الفايروس مازال نشطاً وسريع الانتشار والعواقب ليست محصورة على الشخص فقط وإنما من يخالطهم أيضا فقد يلحق الضرر بهم بل بعائلاتهم دون أن يشعر ون بذلك وأن هذا التصرف قد يؤثر على حياة البعض مما لا طاقة لهم بالإصابة بهذا الفايروس مثل كبار السن، ومن لديهم أمراض تنفسية وغيرهم.

فقد تم تسجيل حالات أكثر بكثير من ذي قبل في الايام الماضية وهذا لا يعني أن نقول لا تخرجوا من بيوتكم للضرورة أو اتركوا أعمالكم ووظائفكم، بل نوجه الكلام للأشخاص المتهاونين بالوضع وعدم الإحساس بخطورته. ان عدم التزام الناس ونتيجة المخالطة لأشخاص مصابين لا يحملون أي عرض صحي أو أشخاص يحملون أعراض الفايروس ولكن غير مصدقين بإصابتهم به هو ما أدى إلى زيادة انتشار الفايروس بين أطياف المجتمع والوصول إلى أعداد مهولة. ومن حرصنا على احبتنا، ننوه على ضرورة الالتزام بالجلوس بالمنزل والأخذ بالإجراءات الوقائية لمنع تفشي الحالات وزيادتها سائلين الله عز وجل ان يحفظ الجميع من شر هذا الوباء بحق محمد وآله الطيبين الطاهرين.

ادارة صندوق العليوات الخيري

9 تعليقات

  1. السلام عليكم. يعطيكم العافيه. بالنسبة لحالات الوفاة الا حصلت في مدينه عنك أهالي المتوفين البعض منهم فتحوا بيوتهم واستقبلوا المعزين وهذا أكبر غلط مع العلم انهم ناس واعية وفاهمة ومع ذلك يصرون عالغلط وهذا راح ينشر المرض اكثر واكثر ومن باب الحذر والخوف على صحة الجميع أناشدكم من منصتكم الكريمة التشديد على عدم التجمعات ولو عن طريق التحدث معهم وإذا ماينفع معهم أنصح بالشكوى عليهم. احنا خايفين على صحتنا وصحة أهالينا ومع الوقت ماراح نقدر نسيطر عالوضع . وشكرا لكم

  2. إذا كان الكلام فعلا صحيح بأن المعزين وخاصة النساء ذهبن لواجب التعزية، فلابد من أصحاب الشأن منعهم وعدم استقبالهم.

    لابد من ان يتم توجيهم لهذا الامر، و الا ستكون عندنا بُؤر خامله وستنفجر في اي وقت

    الله يحفظ ويزرع الوعي في الجميع

  3. محمد يوسف مال الله

    عادات وتقاليد وأعراف مستدامة

    لا بأس بأن يعيش الإنسان في مجتمعه مراعيًا لعادات وتقاليد وأعراف المجتمع ولكن هذه ليست آيات قرآنية لا يجوز تعدّيها أو تغييرها أو تبديلها أو إيقافها، فحضور المناسبات بجميع أنواعها من العادات والتقاليد التي نشأنا وتربينا عليها وأنّ المتخلّف عنها قلّما يُلْتَمسُ له العذر.
    غيّر أنّ حضور هذه المناسبات في هذا الظرف العصيب مع انتشار الجائحة (كوفيد ١٩) أصبح من الأمور المخيفة التي قد تؤدي إلى حدوث كارثة في مجتمعنا الصغير وعليه نهيب بجميع أفراد المجتمع مقاطعتها وعدم حضورها وإن لم يُلتمس العذر، فحياتك وحياة الآخرين مسؤولية عظيمة قد لا تنجو من عقابها إذا ما جنيت عليها.
    كل المؤشرات الصحّية تشير إلى خطورة التجمعّات لما تسببه من انتشار سريع لهذا الفيروس الخطير ولا نسمح أو نقبل من أي فرد التهاون بصحتنا أو الجناية على أرواحنا. لذا نطالب الجميع بالإلتزام بالإرشادات والتوجيهات الحكومية متمثلة في وزارة الصحة.
    ابقوا في منازلكم ولا تبلوا الناس بأمراضكم.

  4. نشكر إدارة الصندوق على توعية المجتمع والحرص الدائم من قبلها
    نحن في هذا البلد نعتبر انفسنا عائلة واحدة ككل ومن واجب الحرص علينا ان نكون اكثر وعياً كما قالوا الأخوة في تعليقاتهم
    لذا يجب ان نكون متطلعين للأمور بجدية وحرص شديد في ظل هذه الجائحة (كوفيد-١٩)، حيث لا ينفع الندم فيما بعد عند اصابة أي أحد من اقربائنا من الدرجة الأولى أو غيرها فكلنا سواء
    الفيروس لا يعرف صغير او كبير او شيخ ، كن انت الحصن الحصين على نفسك واتبع التعليمات المقدمة من وزارة الصحة ولا تكن أنت السبب في نقل الفيروس لدويك وعائلتك من خلال المخالطة أو التجمع الا مبرر كي لا تتسبب لنفسك ومن معك بهذا الفيروس ..
    فلا تكن أنت المصاب التالي كما قالت وزارة الصحة
    حفظ الله العليوات ومن فيها والجميع وحفظ بلادنا من هذا الوباء
    علي

  5. نقترح بأن تنشر الأحصائيات يوميا منذ بداية الجائحة لكرونا وحتى تاريخ نشر المقال .
    بحيث يتم نشر عدد المصابين في عنك على صفحة الصندوق أول بأول ليتعرف القارئ ويلتمس الفارق بين ماكان بالأمس وماهوا كائن اليوم .
    لكي لايكون الأمر تهويلا كما نسمع بانتشار الفيروس وزيادة الأعداد المصابه ولكم جزيل الشكر .

  6. هناك احصائيات يومية من قبل وزارة الصحة عبر موقعهم بالسوشل ميديا والمصاب في المنطقة المفروض يحجر على نفسة كي لا ينشر الإصابة للأخرين بسبب المخالطة
    علماً بأن وزارة الصحة تريد الوقاية والإحتراز وهذا ما فعلته إدارة الصندوق جزاها الله خير على هذا العمل وتوعية الناس مثلي ومثلك
    ولابد ان نضع ايدينا مع بعض كيف يكون في البلد وعي اكثر وهذا هو المطلوب
    ونريد الحرص ثم الحرص أكثر وعلى الجميع التقيد بتعاليم وزارة الصحة في ظل جائخة كورونا (كوفيد-١٩)
    ولابد أن نكون بعيدين عن التجمعات قدر المستطاع للحفاظ على عدم تناقل الفيروس
    وفق الله الجميع
    علي

    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      لانعلم كيف نبداء ومن اين نبداء ولنترك عنا المجاملات فنحن في وقت لانحتاج فيه للمجاملات ليس وقت للمديح بان منصة الصندوق عملت وفعل ووو
      ماهي اول خطوة عملتها منصة الصندوق من بداية الجائحه انا ارى لم تخطو خطة واحده اعلان اغلاق المقبرة بعد وبعد وبعد صدور الاوامر من وزارة الداخليه ويمكن نقول اخر مكان في المملكة
      وبعدها وزع اعلان تنبيه ان عوائل المصابين متذمرين من نشر الشائعات بعدها مالذي عملت المنصة لاشيئ
      نعم نحتاج لاعلان يومي داخلي لمعرفة عدد المصابين في البلد وليعي المستهترين بخطورة هذا الوباء
      الاخ علي الوزارة تعلن بشكل يومي عن جميع انحاء المملكة ومصابين الديرة يسجلو ضمن مصابين القطيف
      الادهى من ذلك ان بعض المصابين يتجول حسب ماهو متداول من الاشخاص الذين رأوهم
      نعم نحتاج لمعرفة عدد المصابين ومن هم المصابيين لان هناك من قال بعد شفائه انه لم يكن مصاب وان الناس تبلته
      ضرورة معرفة المصابيين من اهم الاشياء لكي يتم اخد الحذر اكثر واكثر وماهذا المرض الا ابتلاء من رب العالمين من الذي سيحصل لو عرف الناس بان هذا الشخص او ذاك مصاب هل سيقلل من مكانته في المجتمع
      انا عن نفسي في بداية الاصابات رايت احد الاباء يتجول ولا اعلم انه قد عمل فحص الكارونا الا بعد سؤال احد الاشخاص له فقمت بمحادثته بالتي هي احسن ولكن لم يستجب فقمت بالاتصال على الرقم ٩٣٧ ولكن مع تأخر الرد يبدو اتى له اتصال من ذويه ورجع الى منزله
      وهذا مايجب علينا جميعاً كمجتمع ان شخص مصاب ومستهتر يجب الابلاغ عنه دون تردد

      # نحتاج الى تكثيف حملة التوعيه والتحذير من جميع اطياف المجتمع مشايخ وجهاء كل شخص يستطيع المشاركة في هذه الحملة والتوعيه ونبداء اولاً بالتجمعات التي تحصل في المزارع والمجالس التي مازالت مستمرة الى يومنا هذا

      حفظنا الله واياكم من هذا الوباء بحق محمد وآل محمد

  7. اقترح ان مساجد البلد مسجد عمار بن ياسر و مسجد الشيخ جعفر المفترض تغلق حتى أشعار اخر بسبب ان البلد منتشر فيه الفايروس و لان في كبار في السن و في اشخاص فيهم امراض مزمنه و هذا الشي لسلامة الجميع

  8. السلام عليكم؛ في بدايه المرض اصيب بعض الاشخاص من داخل المنطقه والكل علم بالاسماء واذا احد خالط ياخذ الحذر ويعمل فحص والخ. والان الاعداد في المنطقه بازدياد والكثير ينكر المرض ولا يفصح انه مصاب خوفاً من الناس تتكلم عنه او اهله او او؛ وهذا اكبر غلط ! المرض حاله حال اي مرض سابق؛ التركيز بمعرفه من اصيب مجرد اجراء احترازي لو تم مخالطتك من قبل اشخاص وهم بدورهم راح يعملون الفحص وبهذا الشكل تقل الحالات.

    الكل يعلم ان فيه افراد تعمدت الخروج من المنزل وهي مصابه بالمرض! السؤال هل يتعمد نشره؛ وهذا مخالف لوزاره الصحه وعليها غرامه وقد تؤدي الى السجن؛ او هو عدم معرفته وقله ثقافته؛ وقتها احنا كمجتمع يجب ان نجتمع ونحاسبه على افعاله وردعه من الخروج مره اخرى.

    لاحظت ان الكثير يلوم الصندوق! ويطالب بنشر احصائيه للمنطقه وووو؛ ماهي فائده الارقام اذا ما تمت معرفه الاسماء او العوائل؛ وبالتالي يأتي السؤال بأي حق الصندوق يذكر اسماء المرضى بالكورونا او غيرها من الامراض!

    بالنهايه المرض ماهو عيب! ولاهو مخرج من المله ولا يسبب الاحراج او او.

    كل ما تحتاجه هو انك تتبع تعليمات وزاره الصحه وتمنع اهلك من الزيارات ؛ وتمنع الاقارب من زيارتك.

    الوقايه خير من العلاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.