الرئيسية / منوعات / متحدث “الداخلية”: نراقب الحالات الحرجة في الرياض لاتخاذ الإجراء المناسب.. وعدم الالتزام يعيدنا لتشديد الإجراءات

متحدث “الداخلية”: نراقب الحالات الحرجة في الرياض لاتخاذ الإجراء المناسب.. وعدم الالتزام يعيدنا لتشديد الإجراءات

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية، المقدم طلال الشلهوب، أن الجهات المعنية ستستمر في مراقبة عدد الحالات الحرجة التي تشهد ارتفاعاً في مدينة الرياض خلال الأيام الأخيرة، وذلك لأخذ الإجراء المناسب في حال استمر هذا الارتفاع.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية، في حديثه لقناة “الإخبارية”، أن الوضع سيستمر في بقية مناطق ومحافظات المملكة كما هو معمول به حالياً، وفي حال ظهور بوادر توجب إجراء تغيير في الآلية في أي منطقة أو محافظة أو مدينة أو حي فإن ذلك سيُعلن في حينه.

ودعا الجميع للتقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، ومنها التقيد بلبس الكمامة أو ما يغطي الأنف والفم بمجرد الخروج، والالتزام بالتباعد الاجتماعي والجسدي؛ لكيلا يتم إعادة تشديد الإجراءات الاحترازية في أي مدينة أو أي محافظة مرة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *