الرئيسية / العليوات / رئيس الصندوق: المجتمع مقصر ولن أستمر

رئيس الصندوق: المجتمع مقصر ولن أستمر

رئيس الصندوق: المجتمع مقصر ولن أستمر

الدكتور غازي ال عيد ولمدة ثلاثة أيام كان مع مقربة وشفافية تامة من المجتمع، أجاب على التساؤلات المطروحة وتجدون أدناه أهم الأسئلة والنقاط

١-ماذا قدمت للصندوق فترة رئاستك؟ 

سؤال جيد، قدمت الشيء اليسير قبال خدمة ناسي ومجتمعي فيما مضى بسبب الظروف التي حالت دون ذلك، وها نحن نسعى لتقديم الأفضل بالتعاون مع لجان الصندوق المختلفة جزاهم الله كل خير.

 

٢-هل سترشح نفسك لفترة قادمة؟ 

لا أعتقد وأفضل ترك فرصة لدماء جديدة لرئاسة الصندوق.

 

٣-هل لديكم خطة لزيادة مداخيل الصندوق المالية؟ 

بالوقت الحالي مداخيل الصندوق منحصره على الإشتراكات الشهرية ومتى ما تم تفعيلها بشكل صحيح ومستمر ستزيد إيرادات الصندوق، ومن جهة اخرى يصعب علينا إقامة مشاريع تجارية بإسم الصندوق في الوقت الحالي كونه غير رسمي.

 

٤-هل هناك تعاون بين الصندوق ولجان خارج البلد؟ 

نعم، يوجد تعاون إلى حد ما على مستوى الإستشارات العامة والخدمات الإجتماعية.

 

٥-أين الصندوق من الإهتمام بالقرآن الكريم؟ 

في السابق توجد لجنة مستقلة للقرآن الكريم وكانت تعاني من عدم مشاركة المجتمع في برامجها فقررت بحل اللجنة، نعم نتمنى وجود لجنة أهلية معنية بالقرآن في البلد إسوة بالبلدان الآخرى وهذا دور السائل والمجتمع.

 

٦-هل لديكم خطط مستقبلية للنهوض بالصندوق من الناحية التعليمية والثقافية والرياضية؟ 

دائما الخطط موجودة من جميع اللجان العاملة بالصندوق للإرتقاء ببرامج الصندوق ومن أهم التحديات التي تحيل دون ذلك هو عدم فاعلية المجتمع ومشاركتهم، ومن هذا المنبر أدعو مشاركة الصندوق في أنشطته للوصول للأهداف المنشودة.

 

٧-لماذا التركيز على البرامج الرياضية أكثر من أي شيء اخر؟ 

من وجهة نظري أرى أن السائل طرح من منظور خاطىء ولا يعكس الواقع، كون الصندوق لم يركز على جانب واحد فقط، كما أن الفعاليات الرياضية وما فيها من جوانب إيجابية كبيرة جدا إلا أنها تقام تحت إشراف لجان مستقلة عن الصندوق ودورنا هو تشجيع مثل هذه اللجان متى ما بادر المجتمع لذلك ونتمنى أن نرى لجان أخرى لها اهتمامات أخرى.

 

٨-هل لديكم لجان إصلاح للمشاكل الموجودة بين الأقارب ولماذا لا نرى ذلك على أرض الواقع؟ 

نعم، توجد لجنة إصلاح ذات البين تحت مظلة اللجنة الإجتماعية وبالتعاون مع مشائخ البلد وبعض المؤمنين. تم التدخل في أكثر من مشكلة وحل بعضها ولله الحمد وهذه تتم بالسرية حفاظا على خصوصية العوائل

 

٩-لماذا لم يكرم الطلاب المتفوقين بينما في المقابل يكرم منظمي دورة كرة الطائرة؟ 

سؤال جيد، الصندوق لم يكرم منظمي دورة كرة الطائرة لوحدهم بل كرّم جميع الفرق الذين قدموا أعمال تطوعية على أرض الواقع.  تكريم الطلاب والطالبات سينالون إهتمام الصندوق في الفترة القادمة.

 

١٠-أين برامج الصندوق للعام ١٤٣٩ هـ حيث لم نرى شيء؟ 

أقيمت عدة برامج ثقافية ودينية وكان هناك سلسلة برامج معتمدة من قبلنا إحتاجت موافقة محافظة القطيف وتم دفنها لدواعي أمنية في القطيف.  قريبا ستشهد البلاد بإذن الله برامج ثقافية متنوعة.

 

١١-هل لدى الصندوق خطط مستقبلية لأعوام قادمة على الورق مع طرح مثال لذلك؟

نعم هناك خطط مستقبلية لبقاء الصندوق للأجيال القادمة منها على سبيل المثال إستقبال طاقات للعمل التطوعي وإيجاد صبغة قانونية للصندوق والعمل عليها قائم في وقتنا الحالي.

 

١٢-كم متبقي على رئاستكم وهل سترشح نفسك مرة أخرى؟ 

تبقى سنتان، ولا أعتقد أنني سأقوم بالترشيح لدورة أخرى لترك فرصة لدماء جديدة لرئاسة الصندوق

 

١٣-ما هو تقييمك ورضاك عن فترة رئاستك وعمل فريقك الحالي؟ 

غير راضٍ كل الرضا وأنا والفريق الحالي نعمل جاهدين لتقديم الأفضل.

 

١٤-هل واجهت أي صعوبات من المجتمع أم العكس؟

نعم واجهت بعض الصعوبات وهذا طبيعي في كل المجتمعات كما أنني حصلت على المساعدة من الكثير.

 

١٥-نلاحظ أن أغلب البرامج التي تقيمونها يكون الحضور قليل جداً، برأيك ماهو السبب، وهل وجدتم حل لذلك؟ 

نعم هذا ملاحظ والسبب أولا ضعف الإعلام عن هذه البرامج والسبب الآخر عدم إكتراث المجتمع بالثقافة بشكل عام، نعمل على إيجاد بعض الحلول لجذب المجتمع.

 

١٦-هل فعلا يوجد ناس محتاجين في البلد؟ وهل التبرعات أو الصدقات التي تصلكم تكفي؟ 

نعم، حاجيات الناس تختلف فالبعض يحتاج إلى مادة، والبعض يحتاج إلى مأوى والبعض الآخر يحتاج لإرشاد. ولله الحمد يوجد الكثير من المؤمنين متكفلين بتقديم مد يد العون لمساعدة كل محتاج.

 

١٧-لماذا لا يكون هناك توضيح أين تصرف المبالغ بشكل شهري أو ربع سنوي؟ 

المصروفات توضح بشكل تفصيلي في التقارير السنوية، والتي سيتم نشر القوائم المالية قريباً.

 

١٨-لماذا لا يتحول الصندوق إلى جمعية خيرية رسمية؟

نعمل على هذا الأمر للحصول على الموافقة الرسمية إلا أنها ليست سهلة المنال، نسأل الله التوفيق لذلك.

 

١٩-نسمع أن هناك لجنة نسائية في البلد، فهل هي تابعة للصندوق؟ 

نعم، اللجنة النسائية تتبع الصندوق وهي ضمن اللجان التي أترأسها.

 

٢٠-يوجد روضة للأطفال تابعة للصندوق وأخرى ليست كذلك فما هو رأيكم فيها ؟ هل تعتبرها تخريب أم منافسة ؟

من وجهة نظري بأن وجود أكثر من روضة بالبلد هو شيء صحي للغاية ولا نرى بأن وجودها تخريب بل يخلق المنافسة الشريفة وهذا النوع مطلب حيوي في كل مجتمع يريد الرقي والتقدم.

 

٢١-هل اللجان المختلفة في البلد تابعة للصندوق مثلا لجنة الحماية، لجنة مضيف محرم، لجنة دورة الكرة الطائرة وغيرها؟

اللجان المختلفة في البلاد جزاهم الله كل خير ليست تابعة للصندوق بل متعاونة مع الصندوق بشكل أو بآخر.

 

٢٢-ماهو رأيك بأعضاء الصندوق وأي اللجان تفضل؟ 

كل الأعضاء لهم أهمية بالغة في الصندوق وما يقدموه من عمل لخدمة مجتمعهم، لا يوجد تفضيل للجنة دون أخرى فكل لجنة لها تقديرها واحترامها.

 

٢٣-ما هي اللجنة الإستشارية وكيف تكونت؟ 

اللجنة الاستشارية هي عبارة عن لجنة يتم التشاور والعمل معها لتسهيل بعض الامور التي تصب في مصلحة البلد. وقد تكونت اللجنة بالاتفاق مع رئيس وأعضاء الصندوق وفق آلية واستراتيجية محددة.

 

٢٤-هل سنرى مبادرة من الصندوق لعودة الزواج الجماعي؟ 

الصندوق يشجع على الزواج الجماعي وعمل على إقامته في الفترات السابقة  ولكن في الوقت الحالي تم التواصل مع عدد من المقبلين على الزواج وطرح فكرة الزواج الجماعي  ولم تكن هناك رغبة لديهم.

 

٢٥-هل لدى الصندوق برنامج كفالة يتيم بحيث يتم تخصيص مبلغ للتكفل بيتيم معين؟ 

ليس لدينا برنامج خاص بكفالة اليتيم لعدم حاجته في مجتمعنا على حسب دراستنا للأيتام في المجتمع.

 

مقترحات مختلفة

١- وضع دورات دينية لجميع الأعمار أقلها يكون يوم بالأسبوع

٢-ندوات مختلفة.

٣- عمل تغطيات صوتية للحسينيات.

 

تعقيب الدكتور عليها:

١. الدورات الدينية التي أقيمت خلال الفترة السابقة لها أهداف محددة ضمن برنامج متعدد يستهدف الناشئة لترسيخ العقيدة ومثال على ذلك برنامج “قدوتي محمد”. سنسعى إن شاء الله جاهدين في التواصل مع الأخوة المتعاونين مع الصندوق لإقامة هذه الدورات.

٢. من أهداف الصندوق إقامة ندوات وورش عمل التي تحاكي وتلامس مشكلة ما وتعود بالنفع على الفرد والمجتمع. المشاركة من مثقفي البلد في الندوات بشكل عام ضعيفة جداً ونتطلع دائماً إلى حضورهم وإثراء الندوات بأسئلتهم ومداخلاتهم.

٣. سبق أن قامت اللجنة الإعلامية ومجهود بعض الأشخاص المتطوعين بذلك و لكن تحسس بعض المشايخ وبعض الظروف في الحسينيات حال دون القيام بذلك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.